News
   آخر الأخبار
    حول هذا المقال
طش فش
يصنف فن «الكاريكاتور» كواحد من أهم الفنون الشعبية حول العالم، إذ يسلط الضوء على أهم القضايا التي يعيشها أبناء مجتمع معين بشكل كوميدي بسيط، على رغم ما تحمله اللوحة في طياتها من تعقيدات الحياة اليومية.

«الكاريكاتور» بات حضوره في الوطن العربي ضعيفاً على الأقل في السنوات الأخيرة، وهو ربما ما دفع رجل الأعمال اللبناني المعتز الصواف المحب لفن الكاريكاتور لإصدار كتابه الجديد «طش فش» بعنوان «البحث عن العدو... مستمر»، وهو الكتاب الذي ينوي الصواف إصداره مرتين كل عام متى سنحت الظروف.

إذ يرصد أهم أعمال الفنانين القدامى والجدد في مجال الرسوم الهزلية و«الكاريكاتور» والرسوم المتحركة والروايات المرسومة للراشدين أو ما يسمى بالفن التاسع الذي أصبح تقريباً في طي النسيان في العالم العربي، إذ كانت معظم موارد الفنانين تنشر فقط من خلال منشورات دورية (صحف ومجلات) ونادراً عبر الكتب أو المجلات المتخصصة أو في المعارض الفنية نظراً لقلة اهتمام الناشرين والجمهور بها.

يذكر أن «طش فش» كتاب تنشره هزاز جرافيكس، وهي دار نشر لبنانية تأست سنة 1990 لنشر كتب ومجلات للأطفال، وهي هيئة غير ربحية تهدف إلى المساعدة في تنمية إدراك الفن التاسع في الشرق الأوسط، وتطوير أعمال الرسوم الهزلية في العالم العربي. ويعود ريع هذا الكتاب إلى جمعية واصف سعاد الصواف الخيرية.

ويضم الكتاب نبذة مختصرة عن عدد من الرسامين وأشهر أعمالهم وهم كل من: محمود كحيل، ســـتافرو، إيلي صليبا، حسن إدلبي، مصطفى حسين، المعتز الصواف، عماد حجاج، إدجار أحو، والغلاف من رسم المعتز الصواف الذي كتب أيضاً مقدمة الكتاب.
رؤية المزيد